بشار بن برد: هل كان زنديقاً يستحق القتل؟

قال للخليفة: يا أمير المؤمنين إن هذا الأعمى الملحد الزنديق قد هجاك. فقال له الخليفة: ماذا قال عني؟ أجابه الوزير: قال أشياء يخجل لساني من التفوه بها. طلب منه الخليفة أن ينشد عليه ما قاله بن برد. وهنا أجابه الوزير قائلاً: لا أستطع.. ولو خيرتني بين قول شعره وبين الضرب بالسيف لاخترت الضرب بالسيف.

0 Comments

رابعة العدوية: حكاية المرأة التي رسمت معالم الصوفية

تقول الروايات أن رابعة العدوية بعد أن تحررت من عبوديتها احترفت مهنة العزف على الناي. وكانت بارعة الجمال والفتنة مما جعلها تسير في طريق الشهوات، إلا أنها في نهاية هذا الطريق تابت وعادت إلى الله لتصبح ناسكة متصوفة وتعرف معنى الحب الإلهي.

0 Comments

تشارلز دارون: العالم الذي غيّر وجه التاريخ البشري

يقول العالم هايزنبرج أن الجرعة الأولى من العلوم الطبيعة ستجعلك ملحداً؛ ولكن الإله ينتظرك عند نهاية الكأس؛ ويقول الفيلسوف فرانسيس بيكون أن القليل من العلم يجعل المرء ملحداً؛ ولكن التعمق فيه يجعلك تؤمن بالإله. وهذا ما حدث مع تشارلز دارون.

0 Comments

عالم الرياضيات فيثاغورس: النهاية الغامضة لرجل عظيم

اليوم يطغى فيثاغورس عالم الرياضيات على فيثاغورس الفيلسوف، حيث أن مساهماته في الرياضيات وليست الفلسفة والدين، هي أكثر ما يتذكره الناس؛ رغم أن هذا الرجل كان له تأثير كبير في مختلف مجالات الحياة في زمنه.

0 Comments

مَن هو عمر الخيام؟ وهل هو مؤلف رباعيات الخيام فعلاً؟

اشتهر العالم الفارسي عمر الخيام بعمله العلمي في مجالات الرياضيات وعلم الفلك والفلسفة. لكن اليوم يتذكره الجميع بوصفه شاعراً عظيمًا. حيث يعتقد الكثير أنه مؤلف رباعيات الخيام. فمَن هو عمر الخيام؟ وكيف ارتبطت باسمه الرباعيات؟

0 Comments

مَن هو سيغموند فرويد؟ وما هي كتبه وأقواله؟

سيغموند فرويد طبيب أعصاب نمساوي أسس مدرسة التحليل النفسي، كما طور نظريات رائدة حول طبيعة عمل العقل البشري من أجل فهم شخصية وسلوك الإنسان. تلك النظريات والأفكار كان لها تأثيراً بالغاً على كل من علم النفس والفكر الإنساني بأكمله.

0 Comments
Read more about the article مَن هو ابن سينا؟
العالم والفيلسوف المسلم ابن سينا

مَن هو ابن سينا؟

امتاز ابن سينا بغزارة علمه وتنوعه. حيث كتب في شتى موضوعات الفكر الإنساني، ويُعتقد أنه ألف أكثر من 400 كتاب يشتمل على موضوعات متنوعة، لكن لم ينج من كتابه سوى النذر اليسير.

1 Comment