ما هي الكتابة الهيروغليفية؟ ولماذا كانت لغة الآلهة المقدسة؟

You are currently viewing ما هي الكتابة الهيروغليفية؟ ولماذا كانت لغة الآلهة المقدسة؟

الكتابة الهيروغليفية المصرية هي كتابة يرجع تاريخها إلى أكثر من 5000 عام. لذا فهي واحدة من أقدم اللغات وأنظمة الكتابة المستخدمة في العالم. استخدم فراعنة مصر هذه اللغة البائدة من أجل تخليد ذكراهم على هذه الأرض. لذا نجد آلاف النصوص المكتوبة على جدران المعابد والمقابر التي توضح أفكار حضارة قديمة كانت أعظم الحضارات في التاريخ. فما هي اللغة الهيروغليفية؟ وكيف كان شكل حروف اللغة الهيروغليفية؟ وكيف تطورت؟ هذا ما سنعرفه في المقال التالي.

ما هي الكتابة الهيروغليفية؟

الكتابة الهيروغليفية عبارة عن نظام كتابة قديم يشتمل على صور أو رسومات. يحتوي هذا النص في طياته على عدد من الحروف الرسومية التي يمكن حصرها ب 24 حرفاً أما الباقي الرموز الباقية فهي بمثابة جمل كاملة. كما تحتوي الكتابة الهيروغليفية على حوالي 800 رمز بلا علامات ترقيم أو أية إشارة تدل على بداية الجمل أو نهايتها.

يظهر نظام الكتابة هذا بكثرة على جدران المعابد والمقابر في مصر، وتقرأ اللغة الهيروغليفية في العادة من اليمين إلى اليسار. بينما كانت هذه اللغة هي اللغة المقدسة عند قدماء المصريين. لذا أطلق عليها لغة الآلهة. حيث يعتقد المصريون أنها منحة من إله الحكمة تحوت.


استخدامات الكتابة الهيروغليفية

نظراً لقدسية هذه اللغة فلقد كان تستخدم فيما يخص الكتابات المتعلقة بالصلوات والطقوس وعبادة الآلهة بصفة عامة عند الفراعنة. كذلك تم استخدامها في التعبير عن أفكار دينية معينة مثل تلك التي تتعلق بالحياة بعد الموت. من أجل ذلك نرى وجودها بكثرة داخل القبور والتوابيت.

ربما كانت فكرة الحياة بعد الموت أو الخلود مسيطرة على وجدان المصريين. لذا كان لابد من وجود لغة تستطيع التعبير عن هذه الفكرة. من هنا جاءت قدسية اللغة الهيروغليفية. حيث كانت بمثابة لغة التواصل مع الآلهة في ذلك الوقت.

اقرأ أيضاً: لماذا يوجد 365 يوماً في السنة؟


حروف اللغة الهيروغليفية ورموزها

الكتابة الهيروغليفية
شكل حروف الكتابة الهيروغليفية على جدران المعابد

كانت حروف اللغة الهيروغليفية ورموزها وأشكالها من الطبيعة المادية والبيئة المحيطة بالمصريين القدماء. فلم يعرف المصريين فكرة التجريد في لغتهم. لذا نجد أن هذه اللغة تصور الأشخاص والحياة العادية، بالإضافة إلى تصوير الطيور والحيوانات التي كانت تحمل قدراً عالياً من الأهمية في مصر القديمة حيث كانت بعض الطيور والحيوانات مقدسة لديهم. ومع ذلك احتوت الهيروغليفية أيضاً على رسومات للأدوات والأسلحة والمجوهرات التي كان يستخدمها المصري القديم.


هل كانت اللغة الهيروغليفية عصية على الفهم؟

رغم ما تحمله هذه اللغة من صور ورموز ورسومات إلا أنها كانت عصية على الفهم بالنسبة للمواطن المصري العادي. من هنا ظهرت مهنة الكاتب المصري وهي مهنة صعبة لا يستطع العمل فيها سوى أشخاص تلقوا تعليماً كبيراً في بعض المدارس المخصصة لهذا الأمر. والجدير بالذكر أنه كي تمسي كاتباً لابد من التعليم في هذه المدارس بداية من سن السادسة من العمر. لذا تم تأسيس مجموعة أطلق عليها المصريون اسم الكتبة وهي تشتمل على صفوة الناس في المجتمع.  وربما كان استمرار هذا الشكل من اللغة لفترات طويلة من التاريخ يعود إلى قدسية عند قدماء المصريين. فبما أنها هدية من الآلهة كان من العسير جداً تغييرها أو تركها فهذا الأمر يعد بمثابة تدنيس للمقدسات.

اقرأ أيضاً: أهمية التواصل: كيف أصبحنا مخلوقات قادرة على الحلم؟!


تطور اللغة الهيروغليفية

حروف اللغة الهيروغليفية
حروف اللغة الهيروغليفية على حجر رشيد

على مدار التاريخ تطورت حروف اللغة الهيروغليفية بصورة كبيرة. فنظراً لصعوبة استخدامها في الكتابة كان لابد من البحث عن خطوط أخرى أسهل وأبسط في الاستخدام ليستطيع الجميع استعمالها. من هنا ظهرت العديد من الخطوط والنصوص الأخرى التي خرجت من رحم الهيروغليفية.

الخط الهيراطيقي

كان هناك سعي دائم لابتكار أشكال جديدة للغة تكون أبسط وأيسر. لذا خرج إلى النور في عام 2700 قبل الميلاد الخط الهيراطيقي. وهذه الكلمة هي كلمة يونانية تعني الكهنوت. وكان هذا الخط قريب جداً من الأبجدية. مما أدى إلى استخدامه على نطاق واسع في جميع أنحاء مصر القديمة. وذلك نظراً لأنه أحد اشكال الكتابة السريعة والفعالة. هذا وقد ظل هذا الخط مستخدم طوال ألفي عام. حتى ظهر شكل أخر من اشكال الكتابة وهو الخط الديموطيقي في القرن السابع قبل الميلاد.

الخط الديموطيقي

هذا الخط هو شكل أخر من اشكال الكتابة الي انبثقت من الكتابة الهيروغليفية. وقد تميز هذا الشكل بأنه ابسط وأكثر قابلية للقراءة. لذا استخدمه المصريون في شتى المجالات. سواء في الرسائل أو الكتابات الإدارية أو الوثائق القانونية والعقود التجارية وغيرها. لذا أصبح هذا الشكل من اللغة شائع الاستخدام في الحياة اليومية المصرية وكانت بمثابة طفرة في تطور أشكال الكتابة. وقد ظل هذا الشكل من أشكال لفترة طويلة بعد أن اقتصرت الكتابة الهيراطيقية على الكتابات المقدسة فحسب.

اللغة القبطية

ظهرت اللغة القبطية في مصر خلال الحكم اليوناني الروماني وأصبحت اللغة السائدة كما حلت محل الديموطيقية في مصر. لكن اهم ما يميز اللغة القبطية هي انها أو خط ابجدي مصري على الرغم من أنها تكتب بالأبجدية اليونانية إلا أن بداخلها العديد من رموز الأبجدية الديموطيقية. لكن بدأت الكتابة القبطية تتلاشى رويداً رويداً حينما فتح عمرو بن العاص مصر. وأصبحت اللغة العربية هي اللغة الرسمية للبلاد. مما جعل الكتابة القبطية يقتصر استخدامها على الطقوس الدينية والكتابات المقدسة للكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

باختصار بعد أن بدأ حكم الإمبراطورية الرومانية لمصر، بدأت الكتابة الهيروغليفية تختفي تدريجياً. وبحلول القرن الرابع الميلادي تحولت مصر إلى المسيحية واعتمدت على الكتابة القبطية وكان هذا وقت اندثار جميع اشكال الكتابة الهيروغليفية التي كانت مستخدمة. حيث أن آخر النقوش بهذه اللغة البائدة كان موجود على بوابة معبد فيلة ويعود تاريخه إلى عام 396 م.

اقرأ أيضاً: روايات تاريخية مختلفة وغريبة لقصة نبي الله موسى


فك رموز حجر رشيد

ظلت الكتابة الهيروغليفية عصية على الفهم لفترة طويلة من العصر الحديث إلا أن جاء العالم الفرنسي جان فرانسوا شامبليون، والد علم المصريات، ليقوم بفك رموز حجر رشيد في عام 1822. وقد اكتشف في النهاية أن حجر رشيد كان وثيقة مكتوبة بثلاثة نصوص منقوشة يعود تاريخها إلى عام 196 قبل الميلاد. كتب هذه الوثيقة كهنة ممفيس. وتشتمل النصوص الموجودة على حجر رشيد على تبجيل الفرعون المصري. وعند تحليل اللغات التي تمت الكتابة بها على حجر رشيد وجد أنها ثلاث لغات هي اللغة الهيروغليفية المصرية والديموطيقية والقبطية.


رغم عدم استخدام اللغة الهيروغليفية في عصرنا الحالي إلا أنها تعد واحدة من أوائل اللغات المكتوبة في التاريخ. بل كانت مصدر إلهام لكل الأبجديات الأخرى التي استخدمت على مدار العصور.

المصادر:

1.    Author: The Editors of Encyclopaedia Britannica, (7/20/1998), hieroglyph, www.britannica.com, Retrieved: 7/15/2021.

2.    Author: Bryan Hilliard, (8/23/2020), Egyptian Hieroglyphs: The Language of the Gods, www.ancient-origins.net, Retrieved: 7/15/2021.

لا تقرأ وترحل.. عبر عن رأيك