السر في البساطة .. كيف تؤثر الحياة البسيطة على الإنسان
أحد أهم أسباب السعادة البشرية هي الحياة ببساطة

السر في البساطة .. كيف تؤثر الحياة البسيطة على الإنسان

الحياة بأسلوب بسيط مطلب صعب المنال في ظل مجتمع يتفاخر بالامتلاك وتراكم الأشياء المادية. إننا نعاني من الفوضى والمشتتات، وما لا نملكه هو أي معنى لحياتنا.

كل ما تريد معرفته عن المشروب الأشهر في العالم
قصة المشروب الأشهر في العالم

كل ما تريد معرفته عن المشروب الأشهر في العالم

القهوة هي طقس يومي في حياة ملايين البشر حول العالم. تشير الإحصاءات إلى أن 2.25 مليار فنجان يتم استهلاكها يومياً في جميع أنحاء العالم. في هذا المقال نستعرض سوياً تاريخ القهوة وأنواع حبوب البن، بالإضافة إلى فوائد وأضرار القهوة على الصحة.

(المزيد…)

علاج الاكتئاب ؛ لا تمت وأنت على قيد الحياة
لا تمت وأنت على قيد الحياة

علاج الاكتئاب ؛ لا تمت وأنت على قيد الحياة

لا تمت وأنت على قيد الحياة. فالاكتئاب مرض فتاك. وجميعنا يعلم جيداً أن الحياة فانية. وأن لا شيء يستحق. يمر الجميع بحالات من الحزن والألم، ومراحل طويلة من الاكتئاب. تؤثر علينا إلى حد الهلاك في بعض الأوقات. لكن القوي بحق هو ذاك الذي يستطيع ألا يجعل كل تلك الأمور السلبية تؤثر عليه. والجميل بحق هو الذي يمر على كل ذلك مرور الكرام، لكن ما هو علاج الاكتئاب؟

(المزيد…)

كابوس تنسيق الثانوية العامة
دور المعلم في العملية التعليمية ذات أهمية كبرى

كابوس تنسيق الثانوية العامة

تنسيق الثانوية العامة واحد من أكثر الأمور المؤرقة للأسر المصرية، وهو أحد مشكلات التعليم في الوطن العربي. وكالعادة موعدنا كل عام في ذات التوقيت مع هذا الكابوس المزمن. حيث يركض الجميع خلف كليات القمة، وهذا الأمر أحد أسباب فشل العملية التعليمية. هذا بالإضافة إلى أن دور المعلم في العملية التعليمية من المشكلات الرئيسية لهذه الأزمة. لكن قبل ان نحكم لنلقي نظرة على الفرق في التعليم بين الشرق والغرب لندرك على الفور موطن الخلل.

(المزيد…)

الحقد والحسد والغيرة ؛ نتائج سوء التربية للأطفال
صفات الحقد والحسد والغيرة تنبع من طرق التربية الحاطئة

الحقد والحسد والغيرة ؛ نتائج سوء التربية للأطفال

طرق تربية الأطفال الخاطئة لها عواقبها، حيث أن ظهور صفات مثل الحقد والحسد تأتي من سلوكيات التربية غير الصحيحة. فما هي أهم طرق التربية الإيجابية؟
إن الحقد والحسد والغيرة تلك الصفات القبيحة من أكثر السلوكيات التي تتفشى في المجتمع في عصرنا الحاضر. فإذا نظرنا إلى أفراد المجتمع اليوم وجدنا أن كثيراً منا يحسد غيره عن قصد، أو عن غير قصد، ونجد أن انتشار مثل هذه السلوكيات تنبع من افتقاد عامل القناعة والرضا.فالأشخاص في سعي دؤوب لإمتلاك الأشياء حتى وإن كانوا لا يحتاجون إليها. إنها شراهة الامتلاك. أننا عبارة عن فم كبير يبتلع كل شيء. تلك هي المادية التي طغت على كل جوانب الحياة.
الكل يسعى إلى إمتلاك ما في يد غيره، وغيره يسعى إلى امتلاك ما في يده. هكذا تدور الدائرة. ومن هنا تبدو لنا صفات مثل الحقد والحسد والغيرة كوحوش تنتظر لتنقض على ما تبقى من انسانيتنا.

(المزيد…)