الليدي جوديفا: هل ركبت على ظهر الخيل عارية لتساعد الفقراء؟

الليدي جوديفا: هل ركبت على ظهر الخيل عارية لتساعد الفقراء؟

لطالما خلبت قصص الأبطال المدافعين عن الفقراء في كل الأزمان عقول الناس. فانتشرت الأساطير والحكايات في العديد من الثقافات التي تبجل هذه الشخصيات، ولعل من أشهر هذه القصص هي قصة الليدي جوديفا التي ركبت على ظهر الخيل وهي عارية تماماً حتى ترفع الضرائب عن الفلاحين البسطاء. فما هي قصة الليدي جوديفا؟

مَن كانت الليدي جوديفا؟

كانت الليدي جوديفا نبيلة إنجليزية عاشت خلال القرن الحادي عشر الميلادي. بينما وبرغم انتمائها للطبقة الارستقراطية العليا إلا انها نالت شهرتها من تعاطفها مع الفقراء. حيث كانت واحدة من الشخصيات المعروفة بالأعمال الخيرية.

يُقال أن “جوديفا” هي الشكل اللاتيني للاسم الإنجليزي القديم “Godgifu”، والتي يمكن ترجمتها حرفياً لتعني “هدية الله”. لكن مع ذلك لم يُعرف سوى القليل عن الحياة المبكرة للسيدة جوديفا – متى وأين ولدت، ومن كان والداها، وما إلى ذلك.

في الواقع، نجت الليدي جوديفا التاريخية في السجلات بفضل زوجها اللورد ليوفريك. حيث كان ليوفريك أحد أقوى النبلاء الإنجليز الذين عاشوا خلال القرن الحادي عشر. بينما كان ليوفريك واحد من أشد المؤيدين لهارولد الأول الذي اصبح ملكاً لإنجلترا في عام 1051.

تذكر السجلات التاريخية أن ليوفريك كان متزوجاً من الكونتيسة النبيلة جوديفا التي اشتهرت بأعمالها الخيرية الكثيرة وتدينها الشديد حيث أنها شيدت على نفقتها الخاصة الدير في كوفنتري فهي قد وهبت الأرض وتحملت تكلفة البناء هذا بالإضافة الى الزخارف والذهب والفضة والاحجار الكريمة.

لكن على الرغم من ذكرها في السجلات التاريخية إلا أن رحلتها عارية على ظهر الخيل لم تكن لها وجود في هذه السجلات.

اقرأ أيضاً: قارة أطلانتس المفقودة: هل كانت مجرد حكاية خيالية اخترعها أفلاطون؟


قصة الليدي جوديفا

قصة الليدي جوديفا
صورة رمزية لليدي جوديفا

 

تقول القصة القديمة التي ارتبطت بالليدي جوديفا أن زوجها ليوفريك قد فرض ضرائب باهظة على سكان كوفنتري. وغالباً ما حثت السيدة جوديفا زوجها على التوقف عن فرض الضرائب على سكان المدينة، وذلك لتخفيف أعبائهم، ولكن دون جدوى.

وبخ ليوفريك زوجته مراراً وتكراراً، لكن السيدة جوديفا لم تستسلم. ولما يأس من إلحاحها وافق على تلبية طلبها بشرط أن تجوب البلدة على حصانها عارية. وافقت على ذلك وطلبت الإذن من زوجها، فتم منحها.

خلعت الليدي جوديفا ملابسها وغطت جسدها بالكامل بشعرها الطويل وامتطت حصانها. سارت السيدة جوديفا برفقة فارسين عبر المدينة. حافظ ليوفريك على وعده ولم يعد سكان كوفنتري مطالبين بدفع الضرائب.

حبكة توم مختصرة

ظهرت عدة إصدارات مختلفة من القصة مع مرور الوقت. وأشهرها هو الذي يحتوي على حبكة فرعية تمت إضافتها خلال القرن السابع عشر. في هذا الإصدار من الحكاية، طلبت السيدة جوديفا من سكان كوفنتري البقاء في منازلهم وعدم إلقاء نظرة خاطفة عليها أثناء سيرها في المدينة، وذلك للحفاظ على مظهرها.

فعل سكان البلدة ما طلبت، باستثناء رجل اسمه توم، الذي لم يستطع المقاومة، واختلس النظر إلى الليدي جوديفا. وفي معظم الروايات، أصيب توم المختلس بعمى أو مات وهو ينظر من نافذته.

اقرأ أيضاً: ماذا رأى العائدون من الموت؟


لكن هل حدث الركوب الشهير فعلاً؟

جادل بعض المؤرخين بأن ركوب السيدة جوديفا كان افتراءً. وفي الغالب يبنون الادعاء على الفاصل الزمني بين الوقت الذي قيل أنه حدث فيه ووقت ظهور أول رواية معروفة للقصة. حيث يقول هؤلاء الباحثون أن الرحلة العارية كانت ستصل إلى السجلات التاريخية هذا إن كان لها وجود.

هناك أيضاً نقاش حول ما إذا كان السبب وراء الركوب المفترض منطقياً. حيث يقال إن السيدة جوديفا كانت تمتلك القوة والثروة والأرض الخاصة بها. حتى أنه قيل إنها كانت مسؤولة عن ضرائب الأرض، وليس زوجها. وعندما كانت السيدة جوديفا على قيد الحياة، كان من حقها تطليق زوجها الذي يفترض أنه قاسي والتمسك بالممتلكات والثروة التي ورثتها.

لذلك، إذا قامت بركوبها عارية، فهناك من يقول إنه كان من المرجح أن يكون ذلك كشكل من أشكال التكفير الديني (تذكر السجلات أنها كانت امرأة متدينة إلى حد ما). تتناسب هذه النسخة الخيرية من القصة بشكل أفضل مع الأوقات التي ظهرت فيها القصة لأول مرة في السجلات المكتوبة (وقت ظهر فيه روبن هود أيضاً).

المصادر:

1.    Author: Georgia Simcox, (3/21/2018), The Truth Behind The Legend of Lady Godiva, www.theculturetrip.com, Retrieved: 6/1/2021.

2.    Author: The Editors of Encyclopaedia Britannica, (2/14/2021),Lady Godiva, www.britannica.com, Retrieved: 6/1/2021.

لا تقرأ وترحل.. عبر عن رأيك