ما هي الفيروسات؟ وما الفرق بينها وبين البكتيريا؟

You are currently viewing ما هي الفيروسات؟ وما الفرق بينها وبين البكتيريا؟

يمكن أن تكون العديد من الأمراض المعدية ناجمة إما عن فيروس وأما عن بكتيريا. على سبيل المثال فإن نزلة البرد يسببها فيروس، وعدوى الجهاز التنفسي تسببها بكتيريا. لذا يصعب على المريض التمييز بين أعراض العدوى الفيروسية والعدوى البكتيريا. في هذا المقال نستعرض سوياً ما هي الفيروسات وما هي البكتيريا والفرق بينهما.

ما هي الفيروسات؟

الفيروسات هي كائنات شبه حية صغيرة جداً (أصغر من البكتيريا) ولا يمكنها التكاثر بمفردها. تنتشر عن طريق الهواء، أو من خلال الطعام أو عن طريق اللمس. وكي تتكاثر فإنها تحتاج إلى مضيف حي كخلايا جسم الإنسان والحيوان. وحينما تدخل الجسم تستقر أولاً في أغشيتنا المخاطية، ثم تنتقل بعد ذلك إلى الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي. تهاجم الفيروسات الخلايا الحية في الجسم وتشرع في القيام بالعمليات الحيوية بدلاً عن الخلايا. لذا تقوم مناعة الجسم بمحاولة التخلص منها، وحينما تفشل المناعة في ذلك تظهر الأعراض المختلفة كالحمي والصداع وغيرها. كما يمكن للفيروس بسهولة أن يصنع ملايين النسخ من نفسه.


ما هي البكتيريا؟

البكتيريا هي كائنات حية صغيرة ووحيدة الخلية تتكاثر من خلال انقسام الخلية. تستطيع البكتيريا أن تتكاثر في جميع أنواع الوسائط الحية حتى في الكائنات الحية الميتة. وفي ظل الظروف الجيدة يمكنها أن تتكاثر البكتيريا بسرعة كبيرة: على سبيل المثال في الطعام تتكاثر كل 10 إلى 20 دقيقة. لكن على الرغم من ذلك فتوجد العديد من البكتيريا المفيدة في الطبيعة (على سبيل المثال في الأمعاء)، لكن بعضها يمكن أن يسبب الأمراض.

اقرأ أيضاً: كل ما تريد معرفته عن اضطراب الوسواس القهري


مما تتكون الفيروسات؟

 

الفرق بين الفيروسات والبكتيريا

 

الفيروسات لا يمكن رؤيتها إلا بالمجهر الإلكتروني، وهو جهاز يكبر أكثر من مليون مرة. هناك مجموعة كبيرة جدًا من الفيروسات الكبيرة والصغيرة التي تعيش علينا وفي داخلنا، في حالة توازن مع البكتيريا التي تسكننا أيضًا بالملايين. نسمي كل هذه الكائنات الحية الدقيقة معاً الميكروبات

إذا نظرت إلى الفيروسات من خلال هذا المجهر، ستندهش من مدى تنوعها وجمالها. ولكن بغض النظر عن مدى جمال الشكل، فإنها في الأساس بسيطة للغاية. حيث إن لديهم قشرة، عادة ما تكون مصنوعة من البروتينات، وداخل تلك القشرة توجد معلومات وراثية في شكل DNA أو RNA، كما هو الحال في كائن حي في الطبيعة.


العدوى الفيروسية

تنتشر الفيروسات بقوة كبيرة عن طريق السعال أو العطس، وبالتالي يقع الآخرين في دائرة العدوى الفيروسية. لذا يمكن تجنب إصابة شخص آخر عن طريق العطس أو السعال عن طريق العطس داخل منديل ورقي. كذلك يمكن أن ينتهي الفيروس أيضاً على يدك عندما تتحدث أو تغني أو تعطس أو تسعل ومن تلك اليد المصابة يمكن أن ينتقل سواء باستخدام مقبض الباب على سبيل المثال أو السلام بالأيدي إلى يد شخص آخر. لذلك ينخفض ​​انتقال العدوى بشكل كبير إذا كنت تغسل يديك بانتظام.

يختلف مسار العدوى باختلاف الفيروس. ففي بعض الأحيان يكون الانتقال صعباً للغاية، على سبيل المثال إذا كان الفيروس خارج جسم الإنسان فإنه يتحلل بسرعة ويتطلب ملامسة الدم أو الغشاء المخاطي للانتقال، لذلك يتطلب الانتقال اتصال وثيق مثل الاتصال الجنسي أو نقل الدم (فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز، التهاب الكبد ب).

اقرأ أيضاً: مرض الطاعون: كل ما تريد معرفته عن هذا الوباء الخطير


الدفاع والعلاج

هناك اختلاف مهم في العلاج. فمن حيث المبدأ يمكن معالجة العدوى التي تسببها البكتيريا بالمضادات الحيوية التي تقتل البكتيريا. لكن على العكس من ذلك بالنسبة للفيروسات فلا توجد أدوية ضد الفيروسات. وسلاحك الرئيسي هو مقاومتك. حيث يمكن للمقاومة الجيدة التغلب على العديد من مسببات الأمراض. وإذا مرضت، فإن المقاومة الجيدة تضمن لك التحسن (بسرعة).

يمكن زيادة مقاومة الجسم للفيروس عن طريق حقن فيروس غير ضار قبل الإصابة. بهذه الطريقة، يتم تحفيز الجهاز المناعي ليكون لديه قدرة دفاعية جيدة جاهزة. فإذا أصبت بهذا الفيروس لاحقاً، فستكون فرصة نجاحه أقل بكثير. يستند لقاح الأنفلونزا على هذا المبدأ.


المصادر:

1.    Author: Aparna Vidyasagar, (1/6/2016), What Are Viruses, www.livescience.com, Retrieved: 6/23/2021.

2.    Author: Peter Crosta, (5/30/2017), What to know about viruses, www.medicalnewstoday.com, Retrieved: 6/23/2021.

لا تقرأ وترحل.. عبر عن رأيك