لبن العصفور أم لبن العصفورة؟!

You are currently viewing لبن العصفور أم لبن العصفورة؟!

لبن العصفور ربما يرتبط بذلك المثل الشائع الذي يشير إلى استحالة الحصول على شيء ما. وذلك نظراً لاستحالة الحصول على هذا اللبن أو ربما يكون هذا المثل خاطئ من الأساس. حيث ينبغي علينا قول لبن العصفورة وليس لبن العصفور. حيث أن الأنثى هي في الغالب التي تنتج اللبن لإرضاع صغارها. لكن مع ذلك فهذا المثل به الكثير من الحقيقة على الرغم من أنه ليس من المستحيل أن نحصل على لبن العصفور. ولكن كيف ذلك؟

لبن العصفور أم لبن العصفورة

في البداية لابد أن نشير إلى أنه من الشائع أن تكون إناث الحيوانات والطيور وحتى الإنسان هن من يرضعن أطفالهن بل وهن من ينتجن اللبن اللازم للرضاعة. لكن مع ذلك هناك ذكور ترضع صغارها مثل بعض ذكور العصافير وذكور البطاريق. حيث تشترك الذكور مع الإناث في إرضاع الصغار حديثي الفقس. لذا حينما نقول لبن العصفور وليس العصفورة فالأمر صحيح. 


ما هو لبن العصفور؟

لبن العصافير
الأم تحضر الطعام لصغارها

لبن العصفور عبارة عن إفرازات شبه صلبة ومفتتة غنية بالدهون والبروتينات تغذيها بعض أنواع الطيور لصغارها خلال الأيام الأولى بعد الفقس. حيث أن لذكور وإناث العصافير لبن لا يختلف في تركيبه عن لبن أي حيوان من الحيوانات، فهو يحتوي على مادة كازينوجين (caseinogen) البروتينية وسكر اللاكتوز والدهن وهي نفس مكونات اللبن الطبيعي المعروف لنا جميعاً.. غير أن لبن الطيور بصفة عامة يختلف عن لبن الحيوانات والكائنات الأخرى في خواصه الطبيعية. أولاً لأنه ليس سائلاً، ولكنه على هيئة فتات أبيض اللون هش سريع التكسر، أشبه ما يكون بفتات الجبن الأبيض، وتفرزه حويصلة الأنثى والذكر على السواء، ولذلك فإنهما يشتركان في إطعام صغارهما. وعندما ترى أياً من الأب والأم يضع منقاره في فم الصغار فإنهما في الواقع يطعمانهما لبناً حقيقياً تجتره من حويصلة داخل الجسم، ولذلك فإن لبن العصفور حقيقة وليس خيال…!!

اقرأ أيضاً: تنين الكومودو: حقائق عن أقدم التنانين الحية حتى الآن


معلومات غذائية

ما هو لبن العصفور
مجموعة من العصافير في انتظار الطعام

لا يحتوي لبن العصفور أو حليب الطيور بصفة عامة على أي كالسيوم أو كربوهيدرات. وذلك على النقيض من حليب الثدييات. بينما يختلف التركيب الدقيق للبن العصفور باختلاف أنواع الطيور والنظام الغذائي للطائر الأم. كما يتراوح لونه ما بين الأبيض والأصفر أو الرمادي، ويحتوي على مجموعة متنوعة من المواد، بما في ذلك؛ البروتين، والمعادن، ومضادات الأكسدة، والأجسام المضادة، والبكتيريا المفيدة لجهاز المناعة.

اقرأ أيضاً: خواطر عن الحرية: العصفورة الحبيسة – طائر شريد


كيف تُرضع العصافير صغارها

حينما تضع العصافير بيضها؛ وبعد أن تفقس تقوم الأم أو الأب بإرضاع صغارهما لبضعة أيام حتى يتمكنوا من هضم الأطعمة الأخرى. وربما تخلط الطيور الأم تدريجياً الطعام العادي مع النظام الغذائي للطيور الصغيرة لفطمهم عن لبن العصفور.

وكي تتغذى الطيور الصغيرة على هذا الحليب الفريد، تضع أفواهها في أفواه والديها لتحفيز إنتاج وإطلاق المادة. وفي بعض الأنواع، مثل الحمام، يمكن للطيور من الذكور والإناث على حد سواء إنتاج هذا اللبن والعناية بصغارها. أما في بعض الأنواع الأخرى، قد ينتج جنس واحد فقط هذا الطعام سواء كان الذكر أو الأنثى. على سبيل المثال، ينتج ذكور طيور البطريق الإمبراطور اللبن، لكن الإناث لا تفعل ذلك.


إذن؛ لبن العصفور موجود بالفعل وليس من المستحيل الحصول عليه كما يعتقد البعض. وربما يكون هذا النوع من اللبن اللازم لإرضاع صغار الطيور غريباً بعض الشيء إلا أنه حقيقة وليس خيال.

لا تقرأ وترحل.. عبر عن رأيك