فيلم Cut Off .. فيلم إثارة وغموض ألماني يضرب على كل الإيقاعات

You are currently viewing فيلم Cut Off .. فيلم إثارة وغموض ألماني يضرب على كل الإيقاعات
بوستر فيلم Cut Off

فيلم Cut Off هو أحد أفضل أفلام الإثارة والغموض التي تمت إنتاجها مؤخراً. إنه فيلم ألماني على شاكلة فيلم saw وفيلم The Bone Collector. لكن القصة الألمانية تم تنفيذها بشكل أكثر من رائع لدرجة تجعلك لا تعلم من هو القاتل المتسلسل الحقيقي في الفيلم، فهناك عنصر إثارة قوي للغاية بالإضافة إلى التحقيقات المثيرة للطب الشرعي.

عن فيلم Cut Off

يستند هذا الفيلم الرائع على رواية الكاتب الألماني الأكثر مبيعاً سيباستيان فيتزيك. وقد تعاون الكاتب في كتابة الفيلم مع مايكل تسوكوس أستاذ الطب الشرعي. مما أدى إلى خروج حبكة قوية ومثيرة ومكتوبة بذكاء شديد.

حظى المخرج كريستيان ألفارت بشهرة كبيرة كمخرج لأفلام الرعب. تلك الأفلام التي أخرجها أو أنتجها كانت في الغالب أفلام رعب ذات خيال علمي على غرار فيلم Pandorum وفيلم Antibodies. لكن ليس معنى أن فيلم Cut Off من إنتاج مخرج رعب يعني بالضرورة أن هذا الفيلم إما مخيف أو دموي. على الرغم من أن هناك العديد من مشاهد تشريح الجثث الصادمة. إلا أن المثير للاهتمام أن هناك القليل جداً من التفسيرات التي تحدث للأشخاص الأحياء. هذا الفيلم بإمكانه أن يجعلك متوتراً طوال الوقت في ظل إحساس رهيب بالظلام والعواصف التي دعمت الإثارة والغموض في الفيلم.

على عكس تلك الأفلام التي ذكرتها سابقاً مثل فيلم Saw وفيلم The Bone Collector، فإن الافكار في فيلم Cut Off أكثر تعقيداً. حيث أن في هذه الأفلام نجد أن الحبكة تتضح أكثر فأكثر مع تقدم القصة، وفي الغالب ما يظهر تأثير عواقب قرارات المرء على علاقاته بالآخرين. لكن في هذا الفيلم الرائع فإن الحبكة أكثر تعقيداً من ذلك فليس هناك أشياء سوداء أو بيضاء ولا يشويها أي وعظ من أي نوع كما يحدث مع الأفلام الأخرى.


قصة فيلم cut off

فيلم The Bone Collector؛ فيلم saw
مشهد من الفيلم الألماني الرائع

في إحدى الليالي المظلمة والعاصفة في أرخبيل هليغولاند الصغير في بحر الشمال، وعلى بعد 40 ميلاً من أقرب ميناء في مدينة كوكسهافن الألمانية، تتلقى ليندا (جاسنا فريتزي باور) رسالة نصية من حبيبها السابق الذي كانت تهرب منه على الجزيرة نظراً للإساءة المستمرة التي تتعرض لها منه. تصاب ليندا بحالة من الذعر والفزع. حيث أنها لم تخبر أحد عن مكانها على هذه الجزيرة. تتوقع حينها إمكانية وجود هذا الصديق المسيء في مكان ما على الجزيرة فتحاول الهرب عبر الشاطئ لكنها تتعثر في جثة.

على الجانب الأخر من المدينة نشاهد الطبيب الشرعي بول (موريتز بليبترو) يقوم بعمله المعتاد في تشريح الجثث. تأتيه إحدى الجثث وخلال تشريحه لها يحدث شيء يقلب عالمه كله رأساً على عقب. حيث وجد داخل تجويف الجمجمة لامرأة في منتصف العمر كبسولة صغيرة. داخل الكبسولة، قصاصة من الورق، وعلى تلك الورقة اسم ابنته المراهقة ورقم هاتفها.

اقرأ أيضاً: فيلم Zardoz.. فيلم خيال علمي فلسفي ربما لم تسمع به من قبل


مراجعة فيلم Cut Off

هذا الفيلم الرائع الذي يعد واحد من أفضل أفلام الإثارة والغموض استند إلى التفاصيل التي ساهمت في ترسيخ الجوانب الوحشية للحبكة المعقدة. حيث أنه من غير المحتمل أن يبدو أن هذين الحدثين مرتبطان بشكل أو بآخر. عندما اتصل بول بالرقم الموجود في الكبسولة، علم أن ابنته قد اختطفت وأنه يجب عليه “انتظار إريك” لمعرفة ما يجب عليه فعله بعد ذلك. أما الجثة التي عثرت عليها ليندا فكانت ترتدي قميصاً مكتوباً عليه “إريك”، والهاتف الذي وجدته بجانبه يربطها ببول. ولسوء الحظ، فإن العاصفة الشديدة جعلت من الصعب جداً على الطبيب الشرعي الوصول إلى هليغولاند لمعرفة التعليمات التالية، وهو يعلم أن ابنته قد لا تملك الكثير من الوقت، لذلك يتعين عليه إقناع ليندا بإجراء تشريح للجثة نيابة عنه عن طريق التواصل معها على الهاتف ليشرح لها ما يجب عليها فعله مع الجثة بحثاً عن دليل آخر.

أما ليندا فليست مجرد دعامة في قصة بول؛ بل أن ظروفها الخاصة هي التي عقدت الأمور بشكل كبير. حيث أن تلك الفترة التي تمر بها الشابة الهاربة من صديقها المسيء جعلتها ترغب في فعل أي شيء لمجرد إلهاءها عن التفكير فيما آلت إليه حياتها. إنها في مرحلة من حياتها حيث تحتاج إلى البدء في القيام بأشياء صعبة واستعادة الشعور بقوتها الخاصة. لذا نجد أنها اخيراً قامت بمساعدة الطبيب على تشريح الجثة في النهاية.

اقرأ أيضاً: أفضل أفلام الأكشن في السنوات العشر الأخيرة من 2010 حتى 2020


ملاحظات على الفيلم 

أفلام الإثارة والغموض
مشهد من الفيلم الألماني cut off

رغم أن فيلم Cut Off أحد أفلام الإثارة والغموض المصنوعة جيداً. هذا الفيلم من نوعية فيلم The Bone Collector، وفيلم saw. إلا أن هناك بعض الملاحظات على هذا الفيلم الرائع. حيث ظهرت في الفيلم العديد من المشاهد التي تركز على الطب الشرعي بصورة فجة، لكن أداء الفنانة باور المقنع جداً جعلنا نتعامل مع اشمئزازها. هناك أيضاً بعض من مشاهد العنف الجنسي التي ليست بحاجة إلى أن تكون صريحة كما هي. حيث أنها تخاطر بعدم توازن القوس العاطفي للفيلم. نحن نرى أن بوليبترو كان يحافظ على عواطفه في كثير من الأحيان كرجل يعرف جيداً أن يحافظ على هدوئه إذا أراد أن يكون لديه فرصة للبقاء، وكرجل اعتاد أن يكون في موقع السيطرة، وهذا هو الشيء الذي يعد مصدراً للتوتر بينه وبين ليندا التي لا تحتمل أن يقوم أحد ما بتوجيه الأوامر إليها. هذا الخط الدرامي العاطفي هو الذي منح الفيلم إنسانيته ومنعته من أن يصبح مجرد فيلماً عن الألغاز الذكية التي يجب حلها. ولأنه أحجية، فإنه يحتوي على الكثير مما يرضي عشاق هذا النوع.

اقرأ أيضاً: أفضل 10 أفلام دراما في العشر سنوات الأخيرة


الأداء

فيلم Cut Off هو فيلم مصنوع بشكل جميل ومصقول للغاية. ومن هنا نأتي لأداء الممثلين في الفيلم. لقد جاء اختيار الممثلين موفقاً بشكل كبير. حيث استطاع الفنان موريتز بليبترو أن يؤدي دور الطبيب الشرعي بقدر عالي من الهدوء والاتزان التي تتناسب مع شخص في موضع مسؤول على الرغم من اختطاف ابنته من قبل قاتل متسلسل ومغتصب، إلا أنه كان يعلم جيداً أنه لابد له من الحفاظ على هدوئه إذا كان يرغب في الوصول إلى القاتل وإنقاذ الابنة. اما الأداء الآخر فكان للشاب الرائع لارس إيدنجر الذي قام بأداء دور القاتل في الفيلم. لقد استطاع أن يكون شخصية مرعبة وشريرة، كما كان هناك شعور غريب بالهدوء في شخصيته نظراً لمرضه النفسي. بينما هذا الدور الذي أداه لارس كان واحد من أروع الأدوار التي قدمها على الإطلاق. أما الفنانة الشابة جاسنا فريتزي باور فاستطاعت بكل تأكيد أن تجعلنا نتعاطف معها كشابة تعرضت للإساءة على يد حبيبها السابق. كما شعرنا بالفراغ العاطفي والمأساة التي تعاني منها، والتي جعلتها ترغب في فعل أي شيء للتخلص من هذا الفراغ حتى ولو عبر تشريح إحدى الجثث.


فيلم  Cut Off هو واحد من أفلام الإثارة والغموض البارعة التي  تضرب على كل الإيقاعات المتوقعة من الدراما، والقتل المتسلسل، والأحجيات والتقلبات والمنعطفات القاتلة. فهو على شاكلة فيلم saw، وفيلم The Bone Collector. لذا فهو فيلم يستحق المشاهدة بكل تأكيد.

لا تقرأ وترحل.. عبر عن رأيك