مسلسل Behind Her Eyes: كوميديا ​​مبادلة الجسد عبر الإسقاط النجمي

You are currently viewing مسلسل Behind Her Eyes: كوميديا ​​مبادلة الجسد عبر الإسقاط النجمي
بوستر مسلسل Behind Her Eyes

مسلسل Behind Her Eyes واحد من أحدث إصدارات شبكة نتفليكس لعام 2021. هذا المسلسل يعد واحد من مسلسلات الإثارة النفسية القصيرة التي تتلاعب بالعقول وتنتهي بنهاية صادمة. في هذا المقال نستعرض قصة مسلسل Behind Her Eyes، ومراجعة المسلسل ومن ثم شرح النهاية الملتوية له.

“من المحتمل أن تحتوي هذه المراجعة على قدر لا بأس به من الإفساد، لذا اقرأ على مسؤوليتك الخاصة”

قصة مسلسل Behind Her Eyes

تدور قصة مسلسل Behind Her Eyes الذي أنتجته نتفليكس مؤخراً حول لويز (سيمونا براون) وهي أم عازبة تقابل ديفيد (توم بيتمان) الشاب الاسكتلندي الوسيم في إحدى الليالي أثناء وجودها في حانة محلية في انتظار إحدى صديقاتها، لكنها لم تأت في الموعد واعتذرت لها. تحاول لويز أن تخرج لكنها تتعثر في ذلك الشاب فيسقط منه كأسه وتطلب منه لويز أن تأتي له بآخر، ومن هنا تبدأ القصة المثيرة. حيث تدرك في اليوم التالي أن ديفيد هو الطبيب النفسي الجديد في العيادة النفسية التي تعمل بها لويز كموظفة استقبال.

ديفيد متزوج من أديل (إيف هيوسون)، وهي امرأة وحيدة ذات ماض مظلم. عبر الحلقات نعلم أن أديل كانت فيما مضى داخل مصحة للأمراض النفسية، وهناك تعرفت على الشاب روب (روبرت أرامايو) وقامت بينهما علاقة صداقة قوية، كان روب داخل المصحة من أجل إعادة التأهيل نتيجة إدمانه للمخدرات.

تقيم لويز صداقة مع أديل كما تشرع في علاقة جنسية مع ديفيد زوجها، ولا تخبر أياً منهما عن علاقتها بالآخر. كان من الجلي أن هناك نوعاً من الغموض يحيط بكلتا القصتين، ونظراً للغموض المحيط بأديل وزوجها طوال حلقات المسلسل، كان يبدو من المعقول تخمين أن ديفيد وأديل ربما يخفيان سراً كبيراً، أو يحاولان إغواء لويز للانضمام إليهما في أمر ما. لكن يتضح خلال الحلقات أن ديفيد متورط في جريمة قتل روب، وأديل زوجته تحاول التستر عليه، لذا فرغم عدم انسجامهما في حياتهما الزوجية فهو يرفض قطع العلاقة لتورطه. تنتهي حلقات المسلسل لندرك في النهاية أن كل الفكرة قائمة على الإسقاط النجمي، وهو الذي فسر كل ما حدث.

اقرأ أيضاً: مراجعة فيلم Bird Box: دراما تغوص في أعمق مخاوفنا البشرية


مراجعة مسلسل Behind Her Eyes

مسلسلات الإثارة النفسية
إيف هيوسون في أحد مشاهد المسلسل

ربما كان أحدث إنتاج شبكة نتفليكس من مسلسلات الإثارة النفسية ما هو إلا مسلسل فارغ. فقبل أن نصل إلى الحلقة السادسة والأخيرة من مسلسل Behind Her Eyes يجب أن نغطي ما كان يحدث ولم يتم فهمه على الإطلاق إلا في النهاية. ففي الحلقة الخامسة ومن خلال الفلاش باك أدركنا أن روب علم أديل كيفية الإسقاط النجمي أثناء وجودهما في المصحة النفسية، والإسقاط النجمي هي حالة خروج الروح من الجسد والانفصال عنه، ومن ثم يمكن للممارس أن يذهب إلى أي مكان من خلال الروح فقط. ربما هذا العلم غامض بعض الشيء ويدخل ضمن العلوم الزائفة إلا أن مهارتهم في الإسقاط النجمي مكنتهم من التحليق الروحي والتجسس على الآخرين.

نعلم أيضاً أن لويز تمتلك موهبة الإسقاط النجمي، وأنها استثمرتها بشكل غريب في حياة أديل وديفيد لدرجة أنها كتبت خطاباً إلى الشرطة تفيد بأنها متأكدة من أن ديفيد قتل روب وألقاه في بئر عميقة داخل ممتلكات عائلة أديل. هذا رغم عدم وجود دليل حقيقي.، بناءً على عدم وجود دليل حقيقي.

أشياء غير منطقية تماماً في مسلسل Behind Her Eyes

كل هذه المقدمة تؤدي مباشرة إلى النهاية، حيث تحدث مجموعة من الأشياء غير المنطقية في تتابع سريع، لأنه كلما قل الوقت الذي يجب أن تفكر فيه كلما كان ذلك أفضل. تسافر لويز إلى برايتون وتلتقي مع ماريان الغامضة، التي قالت إنها تعرضت لمضايقات من قِبل أديل. لأن أديل اعتقدت أن ماريان كانت على علاقة مع زوجها ديفيد. وبعد أن تسلحت بهذه المعلومات، عادت لويز إلى لندن، وأعادت الاتصال بديفيد، وأخبرته أنها تدرك الآن أنه كان ينبغي عليها الوثوق به طوال الوقت لأن زوجته بالتأكيد مختلة نفسياً.

تتخطى الحلقة اللحظة الفعلية عندما تخبر لويز ديفيد عن رسالتها إلى الشرطة حتى تتمكن من الوصول مباشرة إلى الجزء الذي يشكرها فيه ديفيد على إخبار الشرطة بأنه ربما يكون قاتلاً. لأن مَن هذا الجاحد الذي لا يشكر أحد أبلغ عنه الشرطة!

على أية حال، قرر ديفيد أنه سيذهب إلى رجال الشرطة مباشرة ويصحح كل هذا. كيف بحق السماء سيفعل ذلك؟ لن نعرف أبداً على وجه اليقين – لكنه أولاً يجعل لويز تتعهد بتجنب أي اتصال مع زوجته أديل. هنا تخبره لويز أنها بكل تأكيد لن تتحدث معها على الإطلاق.

انتقل إلى المشهد التالي الذي ردت فيه لويز على مكالمة هاتفية من أديل: “أوه، ما الأمر، أديل؟ نعم، لقد مارست الجنس مع زوجك، وأخبرت رجال الشرطة عن مقتل روب. وديفيد في طريقه إلى مقر الشرطة ليعترف بالجريمة، على ما أعتقد. بصراحة، لست متأكدة مما يفعله بالضبط، لكنني أعرف حقيقة أنني لن أخبرك بأي شيء عن ذلك … أوه، اللعنة”.

اقرأ أيضاً: فيلم I Care a Lot: كوميديا سوداء أم إثارة عنيفة؟!


نهاية مسلسل Behind Her Eyes

مراجعة مسلسل Behind Her Eyes
سيمونا براون في أحد مشاهد مسلسل Behind Her Eyes

 

تشرع أديل المذهولة في إشعال النار بمنزلها، ومن ثم تجلس لتمارس طقوس الإسقاط النجمي كي تموت بسلام. لكن سرعان ما تحضر لويز إلى منزل أديل خشية من تعرض أديل للخطر. اندفعت إلى مكان أديل حيث يمكنها رؤية ألسنة اللهب تنطلق من المنزل. الآن لويز ذلك النوع من الشخصيات التي تتصل بالشرطة لتبلغهم عن جريمة قتل ربما ستتصل بمركز الإطفاء حينما ترى حريقاً داخل منزل. لكن لويز لم تفعل ذلك، بل ستفاجأ الجميع. فبدلاً من الاتصال بالإطفاء جلست أمام المنزل ودخلت في نشوة نجمية لماذا؟ حتى تستطيع عبور باب المنزل المغلق لتوقظ أديل من أجل إنقاذها. لكن عندما تصل روح لويز إلى هناك، تدخل روحها في شجار مع روح أديل. الخلاصة: روح لويز تتغلغل في جسد أديل، روح أديل تذهب إلى جسد لويز.

كوميديا مبادلة الجسد

هنا فقط تدرك أن مسلسل Behind Her Eyes لم يعد من مسلسلات الإثارة النفسية بل إنه على وشك التحول إلى كوميديا ​​مبادلة الجسد، فإن لويز التي هي في الحقيقة أديل تقتل أديل التي هي في الحقيقة لويز وتجعلها تبدو وكأنها تناولت جرعة زائدة من المخدرات. الآن يمكن أن تستمر أديل في العيش في جسد لويز دون أن يتم اكتشافها، على الرغم من أن سلوك لويز قد تغير بشكل واضح بسبب هذا التحول. الشخص الوحيد الذي يشعر على الفور بوجود خطأ ما هو آدم نجل لويز (تايلر هويت)، الذي يبدو أنه خائف جدًا من قول أي شيء.

الآن يأتي الجزء غير المتوقع لأنه، خمنوا ماذا؟ على الرغم من أن هذا يبدو أنه يجب أن يكون تطوراً لمسلسل Behind Her Eyes، إلا أنه مجرد تحريف مسبق قبل الالتواء النهائي. لأنه اتضح أن روح أديل لم تكن في جسدها لفترة من الوقت الآن. فخلال زيارته لمنزل عائلتها، تبادل روب روحه مع أديل. لذلك عندما رأينا أديل تسحب جثة روب إلى مثواه الأخير في قاع البئر، كان روب في جسد أديل يسحب أديل في جسد روب. بطريقة ما، فكرة أن بعض الخدع الطويلة كانت دقيقة. الأمر فقط هو أن المخادع كان روب منذ البداية.

ماذا يفسر هذا؟

إذا علمنا أن روب هو طوال الوقت في جسد أديل فهذا يفسر سبب قيام أديل بإعطاء يوميات روب إلى لويز لقراءتها وهذا يفسر لماذا كانت تمتلكها في المقام الأول. وهذا يفسر أيضاً لماذا كان يبدو ديفيد أنه يحب أديل في ذكرياته القديمة، وأصبح يحمل لها كرهاً بعد ذلك. وهذا أيضاً يفسر سبب إنفاق الكثير من الوقت على شخصية روب التي كانت تبدو عرضية للقصة المركزية.

اقرأ أيضاً: مسلسل Lost: أكثر المسلسلات إثارة للجدل في كل العصور


باختصار فإن مسلسل Behind Her Eyes الذي أنتجته نتفليكس مؤخراً هو عرض عن عالمة نفس تستخدم الإسقاط النجمي كاستعارة للطريقة التي نظهر بها مشاعرنا وأحكامنا على الآخرين. لكنه مع ذلك يعد أحد مسلسلات الإثارة النفسية، وربما يكون الالتواء الأخيرة في المسلسل هو البقعة الوحيدة المضيئة. فالكثير من المسلسلات تفعل هذا الأمر كثيراً هذه الأيام. لكن نواياهم عادة ما تكون أوضح من البداية. أما مسلسل Behind Her Eyes يقفز فجأة وبقليل من البراعة. لكن من الرائع أن تشعر بتلك الصدمة الهائلة عندما يأتي منعطف من العدم. فربما أفضل التقلبات تثير أيضاً أعمق المشاعر. لكن ربما لن يستغرق الأمر وقتاً طويلاً حتى تتلاشى ذكرى هذا المسلسل أيضاً.

لا تقرأ وترحل.. عبر عن رأيك