قلب الإنسان: مضخة عجيبة تعمل ليل نهار

You are currently viewing قلب الإنسان: مضخة عجيبة تعمل ليل نهار

قلب الإنسان مضخة مدهشة وعجيبة شديدة التعقيد والتنظيم، فالقلب يضخ الدم طوال حياة الإنسان بلا كلل أو ملل. حيث يوفر للإنسان الأكسجين والمواد الغذائية لجميع أجزاء الجسم والتي لولاها لما بقي الإنسان على قيد الحياة.

بنية قلب الإنسان

يقع القلب في التجويف الصدري، بين الرئتين، ويميل قليلاً إلى اليسار. وهو بحجم قبضة اليد. كما إنه محمي بواسطة كيس غشائي مزدوج الجدار يسمى التامور. يتكون قلب الإنسان من أربع غرف، غرفتان علويتان صغيرتان نسبياً أحدهما على الجانب الأيمن وتسمى الأذين الأيمن، والأخرى على الجانب الأيسر وتسمى الأذين الأيسر. أما الغرفتان الأخرتان فهما أكبر حجماً ويسميان البطينين، وهما البطين الأيمن والبطين الأيسر.

يفصل جدار عضلي رقيق يسمى الحاجز بين الأذينين الأيمن والأيسر، في حين يفصل الحاجز السميك بين البطينين الأيسر والأيمن. كما يفصل أيضاً الأذين والبطين من نفس الجانب عن طريق نسيج ليفي سميك يسمى الحاجز الأذيني البطيني. ومع ذلك، تزود كل من هذه الحاجزين بفتحة يتم من خلالها توصيل الغرفتين من نفس الجانب.

أما الفتحة الواقعة بين الأذين الأيمن والبطين الأيمن محروسة بصمام مكون من ثلاث طيات عضلية أو شُرفات – الصمام ثلاثي الشرفات – بينما يحمي الصمام التاجي ثنائي الشُرف الفتحة بين الأذين الأيسر والبطين الأيسر. وفتحات البطينين الأيمن والأيسر في الشريان الرئوي والشريان الأورطي على التوالي مزودة بصمامين شبيهين بالقمر.

تسمح الصمامات الموجودة في القلب بتدفق الدم في اتجاه واحد فقط، أي من الأذينين إلى البطينين ومن البطين إلى الشريان الرئوي أو الشريان الأورطي. لذا تمنع هذه الصمامات أي ارتداد رجعي، حيث يتكون القلب بالكامل من عضلات القلب.

جدران البطينين أكثر سمكًا من جدران الأذينين. كما توزع كذلك عضلة قلبية متخصصة تسمى النسيج العقدي في القلب. بينما توجد فتحة هذا النسيج في الزاوية العلوية اليمنى من الأذين الأيمن تسمى العقدة الجيبية الأذينية. وتظهر كتلة أخرى من هذا النسيج في الزاوية اليسرى السفلية من الأذين الأيمن بالقرب من الحاجز الأذيني البطيني الذي يسمى العقدة الأذينية البطينية.


وظيفة الدم في جسم الإنسان

الدم من أعظم السوائل التي عرفها الإنسان. وهو وسيلة النقل الأساسية داخل جسمه. حيث ينقل الأكسجين من الرئتين إلى الأنسجة المختلفة، ويخلص الجسم من ثاني أكسيد الكربون الضار. كما يقوم بنقل وتوزيع الغذاء والفيتامينات والهرمونات على الأعضاء المختلفة. هذا بالإضافة إلى مساهمته في الحفاظ على ثبات درجة حرارة الإنسان بنقله الحرارة الزائدة إلى الطبقات السطحية للجلد حيث تتلاشى. كما يتولى الدم الدفاع عن الجسم ضد الميكروبات والفيروسات الضارة التي تحاول غزوه وإصابته بالأمراض.

اقرأ أيضًا: معلومات عن حواس الإنسان: حاسة الشم (4)


الدورة الدموية

الدم ليس حراً داخل جسم الإنسان كما قد يظن البعض فهو يسلك طرقاً محددة بدقة يتدفق خلالها في نظام رائع. وتلك الطرق تشمل نوعين من الأوعية الدموية هما الشرايين والأوردة. يتدفق في الأولى من قلب الإنسان إلى جميع أجزاء الجسم، بينما يتدفق داخل الثانية من الأعضاء المختلفة إلى القلب. وهذه الحركة المستمرة للدم خلال الليل والنهار تعرف بالدورة الدموية.


عضلة القلب

ونظراً لقيام قلب الإنسان بمجهود هائل فقد شاءت قدرة الله أن يكون من عضلات تختلف عن غيرها من عضلات الجسم. وقيل عنها أنها لا تستطيع الحياة دون أن تنقبض الانقباضة تتبع الأخرى نهاراً وليلاً. في الحر وفي البرد وقد قدر الجهد الذي يبذله القلب في النبضة الواحدة بأنه يكفي لرفع ثقل يزن حوالي كيلو جرام إلى ارتفاع حوالي 60 سنتيمتراً وخلال تلك النبضة يدخل إلى القلب حوالي 120 جراماً من الدماء.

اقرأ أيضًا: ما هي الهرمونات؟ ولماذا تعد طوق النجاة للإنسان؟


امداد الجسم بالقوة المطلوبة

وعلى الرغم من ثبات عدد دقات القلب فإنها في الحالات التي يتعرض فيها الإنسان للخوف تزداد عن معدلها الطبيعي. وتزداد بالتالي سرعة الدورة الدموية فتحصل عضلات جسم الإنسان على المزيد من الأكسجين الذي يمنح الجسم المزيد من الطاقة اللازمة للإنسان للنجاة من الأخطار التي تهدد حياته.

والقلب يمد الجسم بالقوة المطلوبة بناء على التعليمات الصادرة إليه من المخ. فيقوم بتوزيع الدم على كل أجزائه حسب المعدل الذي يحتاجه كل جزء. بينما تزيد التمرينات العنيفة من مهمته وقد يحتاج الإنسان في العدو السريع إلى ضخ حوالي 23 لتراً من الدماء في عضلاته كل دقيقة بدلاً من خمس لترات وهي متوسط الكمية التي يضخها القلب في الأحوال الطبيعية.

ومن رحمة الخالق بالإنسان وحتى لا تلحق بقلبه الأضرار بسبب الارتفاع أو الانخفاض الشديدين في ضغط الدم أمد جدران أوعيته الدموية الصغيرة بعضلات يتغير قطرها بسهولة. ففي حالة ارتفاع الضغط تنبسط تلك العضلات، أما في حالة الانخفاض فإنها تنقبض لتشكل عائقاً لتيار الدم وهو ما يرفع ضغطه إلى المعدل الطبيعي.

اقرأ أيضًا: فوائد خروج العرق من الجسم: كيف يمنع العرق احتراق الإنسان؟


حقائق مدهشة عن قلب الإنسان

  • متوسط حجم ​​القلب لا يزيد عن حجم قبضة اليد الواحدة.
  • قلب الإنسان يدق أكثر من 37 مليون دقة في السنة الواحدة.
  • يضخ قلب الإنسان حوالي 11 طناً من الدماء خلال اليوم الواحد.
  • تم إجراء أول جراحة قلب مفتوح على يد الجراح الأمريكي دانيال هيل ويليامز، وذلك في عام 1893.
  • أصغر القلوب في الكائنات الحية المعروفة هو قلب ذبابة الجنية.
  • أكبر القلوب في الكائنات الحية هو قلب الحيتان.
  • صوت نبضات القلب ناتج عن فتح صمامات القلب وغلقها.

يعد جسم الإنسان من بما يحتويه من أعضاء أحد أعقد الأنظمة التي خلقها الله. وأهم ما يميز هذا الجسم الجبار هو ذلك السائل الذي يدعى الدم، وهذه العضلة الجبارة التي تدعى قلب الإنسان الذي يقوم بتوزيع هذا السائل إلى جميع خلايا الجسم البشري.


المراجع:

  1. Author: Tanya Lewis , Scott Dutfield, (10/22/2021), Human heart: Anatomy, function & facts, www.livescience.com, Retrieved: 12/03/2021.
  2. The Editors of Encyclopaedia Britannica, (7/4/2021), heart, www.britannica.com, Retrieved: 12/03/2021.
  3. Author: The Editors of Michigan Medicine, (2/27/2019), Anatomy of a Human Heart, www.healthblog.uofmhealth.org, Retrieved: 12/03/2021.

لا تقرأ وترحل.. عبر عن رأيك